أمازون يكشف عالم الموضة
الصفحة الرئيسية تحليلات, السوق_الأمريكية

الشركة العملاقة في التجارة الالكترونية تراهن على قطاع الأزياء وتخطط لنمو المبيعات.

سجلت شركة Amazon ‪(NASDAQ: AMZN)‬ نموا مدهشا حيث تجاوزت في الأسبوع الماضي مقدار القيمة السوقية للشركة التجارية العملاقة WalMart. تمكنت الشركة من تحقيق هذه النتيجة من خلال المبيعات لجميع فئات المنتجات ولكن هناك فئة خاصة من السلع التي تعتمد عليها كثيرا لتحقيق النمو التالي وهي الأزياء.

تسعى شركة Amazon إلى أن تصبح أكبر شركة في قطاع التجارة بالتجزئة لمنتجات الموضة لذلك تستثمر الكثير في ترويج منصتها الالكترونية كمساحة إلكترونية لشراء وبيع الملابس ويبد أن هذه الاستثمارات لها ثمار حقيقية. بحسب التقرير الذي نشرته شركة Cowen and Company موخرا Amazon اليوم في طريقها إلى أن تصبح أكبر متجر تجزئة للملابس في الولايات المتحدة، حتى أكبر من شركة Macy’s. تشهد مبيعات الشركة نموا متواصلا حاليا لذلك لا يزال قطاع الموضة من أهم مصالح الشركة للفترة المستقبلية.

وفقا للتقرير من Cowen مبيعات الأزياء في Amazon تنمو أسرع من أغلبية الفئات الأخرى من المنتجات. ومن بين الأسباب لذلك تشكيلة مميزة من منتجات ذات علامات تجارية عالمية (مثلا يقدم المتجر تشكيلة من 90 ألف منتج من شركة Nike) وقدرة الشركة على توصيل الطلبات أسرع من منافسيها بالإضافة إلى الإدارة اللوجستية وإدارة سلسلة التوريد. لا تزال تبدو مبيعات الأزياء غيرعالية مقارنة بمبيعات الكتب والأجهزة الالكترونية ولكن هذا يعطي مجالا واسعا لتحقيق النمو في السوق.

قال جون بلاكليج المدير التنفيذي وكبار المحللين لشركة Cowen في مقابلته لـ Quartz:

"لا شك أن الموضة مهمة جدا بالنسبة لهم ويهتمون بالموضة الرجالية والنسائية على حد سواء. لكنهم يعتقدون أنه اليوم لم يحن الوقت بعد للمباحثات الجدية حول هذه السوق. يريدون مواصلة بذل جهودهم لزيادة عدد العلامات التجارية وتعزيز العلاقات مع الموردين العالميين".

وتمثل الأرقام نسبة كبيرة وخاصة إذا أخذنا بالاعتبار أن مبيعات الأجهزة الالكترونية والفئات الأساسية من المنتجات بما فيها الأزياء والأحذية والاكسسورات نسبتها 80% من عائدات Amazon في الولايات المتحدة وحوالي 71% على المستوى العالمي. ولو ازدادات مبيعات الأزياء إلى مستويات الفئات الأساسية في هيكل المبيعات الموقت فلا شك في أنه قد تشكل هذه المبيعات أرباحا ملموسة للشركة.

تعرف شركة Amazon ذلك جيدا ولذلك تستثمر في قطاع الموضة بنشاط. خلال عدة سنوات ماضية أجرت الشركة بعض الصفقات التجارية حيث اشترت موقع المبيعات بالتجزئة Shopbop وأطلقت المتاجر الالكترونية، منها موقع التنزيلات MyHabit والموقع المخصص للرجال East Dane. تستثمر الشركة كثيرا في توسيع وجودها وتعزيز موقعها في الخارج وبشكل خاص في الهند حيث نشرت أخبار بأنها تريد فتح أول مكاتبها لماركة الأزياء في الهند وفي دول أوروبا. الأسبوع الماضي فتحت الشركة استوديو للتصوير في لندن مساحته 4.4 ألف متر مربع ومن المخطط أن يتم تصوير فيه حوالي 500 ألف صورة لموديلات الأزياء من أجل تشجيع مبيعات الملابس.علاوة على ذلك أعلنت Amazon أنها أصبحت الراعي الرسمي لإعادة إطلاق مشروع لأزياء الرجال New York Fashion Week: Men’s.

الرجال هم الجمهور الرئيسي لقطاع الأزياء لشركة Amazon.بحسب التقريرالأخير من Cowen الذي يعتمد على نتائج الاستطلاع للرأي العام الذي شارك فيه حوالي 2.5 ألف شخص، عدد مشتري الأزياء الرجالية أكثر من النسائية.

بلاكليج ليس متأكدا حول الأسباب لكنه يعتقد أن الجزء الأكبر من هذه المشتريات يمثل الاحتياجات الأساسية مثل الكنزات والملابس الداخلية.وربما في بعض الأحيان نسبة من هؤلاء المشترين هن نساء يقمن بشراء الملابس لأزواجهن لأن النساء يشترين عادة معظم الاحتياجات. لكن نسبة الرجال الذين يفضلون التسوق الالكتروني تزداد تدريجيا. نعرف جيدا أن الرجال لا يحبون زيارة المحال كثيرا ولذلك تستجيب Amazon لهم ولاحتياجاتهم بطريقة أفضل من أي متجر تجزئة آخر.

اقرأ أيضا:

Хотите узнать больше о гражданстве за инвестиции? Оставьте свой адрес, и мы пришлем вам подробный гайд

الرجاء وصف الخطأ
إغلاق
إغلاق
شكرا لتسجيلك
اضغط إعجاب لنتمكن من نشر مقالات مثيرة دون مقابل