12 موقعا أثريا دمرتهم داعش
الصفحة الرئيسية تحليلات, هجمات إرهابية, داعش

مقاتلو داعش يواصلون تدمير الآثار القديمة.

في مايو عام 2015 سيطر مقاتلو داعش على كل مساحة تدمر وبدأ المجتمع الدولي يقلق بشأن الآثار، إذ أن داعش دمرت ولمرات عديدة الآثار القديمة في المناطق التي سيطرت عليها.

1. في الـ25 من يونيو فجرت داعش مقبرتي الإمام الشيعي محمد بن علي والمفكر الصوفي نزار أبو بهاء الدين.

2. في الـ27 من يونيو حطم المقاتلون تمثال "الأسد اللات" التي يعود تاريخها إلى بداية القرن الأول.

3. في الـ23 من أغسطس فُجر معبد بعل شمين المخصص لإله الكنعاني والذي بني عام 131م.

4. في الـ30 من أغسطس فُجر معبد بعل المخصص لإله بابلي.

5. في الـ5 من أكتوبر فجرت داعش قوس النصر، واحدا من المعالم السورية الأساسية. وهو أشهر معلم تاريخي خارج سوريا ووضعت صورته على الورقة النقدية من فئة مئة ليرة.

6. في وقت سابق دمرت داعش عدة مساجد في الموصل.

7. كما دُمرت المدن السورية القديمة نمرود ودور شوكرين.

8. في حلب تضرر جامع حلب الكبير من القرن العاشر.

9. في حمص لحقت أضرار بجامع خالد بن الوليد.

10. كما تضرر مسرح بصرى، المسرح الروماني الأكبر في البلاد، في محافظة درعا في الجنوب الذي شهد مهرجانات فلكلورية وموسيقية سابقا.

11. في المدينة الآرامية معلولا، 40 كم شمال دمشق، فجرت داعش تمثال مريم العذراء وخربت كنيسة قديمة للقديسين سركيس وباخوس.

12. تضررت أيضا كنيسة صيدنايا المبنية عام 574م.

اقرأ أيضا:

Хотите узнать больше о гражданстве за инвестиции? Оставьте свой адрес, и мы пришлем вам подробный гайд

الرجاء وصف الخطأ
إغلاق
إغلاق
شكرا لتسجيلك
اضغط إعجاب لنتمكن من نشر مقالات مثيرة دون مقابل