فكرة استثمارية: BHP و Rio Tinto
Rio Tinto. David Gray/Reuters
الصفحة الرئيسية مال

يزيد Morgan Stanley في تقديراته لمنشآت التعدين.

يعتقد بنك Morgan Stanley أنه حان الوقت لشراء أسهم شركات التعدين العملاقة كـBHP ‪(ASX: BHP)‬ و Rio Tinto .‪(LON: RIO)

حتى الآن كان عام 2015 بالنسبة لشركات عاما سيئا يجدر نسيانه بسرعة، إذ تلخص في انخفاض الأسعار على الخامات وقلق بسبب الوضع في الصين.

كنتيجة هبطت قيمة BHPو Rio بـ9% و10% على التوالي. لكن برأي Morgan Stanley هذه الأصول يمكن أن تكون استثمارا جيدا.

بُني هذا الرأي على أساس دوران الطلب وأخفض التقديرات تاريخيا وأخفض نتائج للشركة خلال أربعين سنة أخيرة والتنظيم المستمر للتوريدات.

محللو Morgan Stanley غيروا في ليلة واحدة تقدير اثنتين من شركات استخراج المعادن في أستراليا من "فوق السوق" إلى "على مستوى السوق"، متوقعين أن "التغيير التكتيكي للترتيب" لشركات التعدين سوف يسبق نمو الأسعار على الخامات.

الحجة الرئيسية هي نمو الطلب في الوقت القريب. يكتب المحللون في رسالتهم للعملاء:

"الأسواق النامية، بالأخص، السوق الصينية لا تزال تلعب الدور الرئيسي في خلق الطلب في السوق. نتوقع خلال الأشهر القادمة اختلاف تقبل هذا الطلب. بما في ذلك ازدياد سياسة الدعم المالي والإداري التي تُسير في الصين خلال الأسابيع الأخيرة والتي يجب أن تؤدي إلى ازدياد النشاط الواقعي في انتظار لاعبين جدد في السوق".

استهلكت الصين عام 2014 تقريبا نصف إنتاج النفط والألمنيوم والزنك وخام الحديد في العالم.

حسب سيناريو Morgan Stanley نمو الطلب الذي ستترأسه الصين عام 2016 سيؤدي إلى ازدياد سعر الخامات بـ14% مع نمو لاحق بـ19% عام 2017. يقول المحللون:

"نستطيع أن نتوقع على أساس هذه التوقعات أن الأسهم، التي تقع الآن في الترتيب في خانة "فوق السوق" ستنمو بـ19%. سيكون هذا تحولا كبيرا في الوضع الراهن الذي استمر لـ18 شهرا".

بالإضافة إلى نمو الطلب الذي سيحدث بسبب زيادة النفقات الحكومية في الصين يرى البنك أن هذه الأصول جذابة من الناحية التاريخية أيضا. يكتب محللو Morgan:

"اختلاف الرؤيا في أسعار الخامات يمكن أن تؤثر كثيرا على الأسهم التي ندرسها".

يشير ممثلو البنك إلى أن أوراق شركات قطاع التعدين تتداول بأخفض الأسعار منذ الأزمة العالمية عام 1982 أخذين بعين الاعتبار تغيير السعر/سعر التوازن (P/B) وربحية الأسهم (RoE):

"الرمز الأقصى للمعامل P/B خلال الـ12 شهرا أخيرا يساوي 0.85 و RoE الذي يساوي 7.9% على أخفض مستوى منذ عام 1982".

يتوقع محللو Morgan Stanley أن هناك احتمال كبير لاستمرار إدارة التوريدات بسبب فوائد رأس المال الأقل خلال أخر 40 سنة وارتفاع ربحية الأسهم:

"مع انخفاض ربحية المشاريع يقود هذا إلى تقليل عدد المشاريع الجديدة حتى بين الشركات التي تُبقي أخفض الأسعار. كما أن تقليل المصاريف الذي استطاعت بعض الشركات التوصل إليه يمكن أن يكون غير مستقر برأينا. عند اختلاف الأسعار سيؤدي هذا إلى انخفاض الإنتاجية".

بعد صعودها الكبير أثناء التداولات الليلية في لندن، استمرت أسهم BHP و Rio في النمو يوم الخميس.

Хотите узнать больше о гражданстве за инвестиции? Оставьте свой адрес, и мы пришлем вам подробный гайд

الرجاء وصف الخطأ
إغلاق
إغلاق
شكرا لتسجيلك
اضغط إعجاب لنتمكن من نشر مقالات مثيرة دون مقابل