الذهب يتعافى
الصفحة الرئيسية مال

الأسواق العالمية لم تعد تتوقع رفع سعر الفائدة من قبل النظام الاحتياطي الفدرالي.

عودة الذهب؟ هذه خطوة جريئة. الذهب تعافى فقط عام 2015.

ارتفع سعر الذهب إلى حده الأقصى خلال الأشهر الثلاث الأخيرة وهذا يعني أن الأسواق العالمية نمت أيضا. توقف العالم من الصين إلى أوروبا عن انتظار رفع سعر الفائدة من قبل النظام الاحتياطي الفدرالي. ظهرت في الولايات المتحدة بشائر انخفاض التضخم ومبيعات التجزئة ما يعني أن سعر الفائدة سيبقى على حاله وهذا يجعل الذهب مرة أخرى وسيلة لحفظ رأس المال.

نما الذهب يوم الخميس إلى 1191.67$ وهذا أعلى سعر له منذ 22 يونيو والإسبوع الماضي ارتفع سعره لـ2% أيضا.

فيان لاي، الاقتصادي من National Australia Bank في ملبورن يرى أن: "الوضع يتجه نحو تأخير رفع سعر الفائدة وهذا ما يدعم سعر الذهب".

أعلى وأعلى

الأوراق الثمينة التي لم تهتم بالذهب سنة تقريبا تعود. الأوراق الثمينة التي تعتمد على الذهب ارتفعت للربع خلال خمس سنوات ويتوقع التجار لها نموا، أم الخبراء الذين شاركوا في استطلاع بلومبرغ، لا تزال آراؤهم مختلفة، إذ أنهم ليسوا متأكدين أن بعد الهبوط لـ29% خلال العامين الماضيين ومع نمو الدولار في الولايات المتحدة سيخرج الذهب إلى عام 2016 مرتفعا. تبين العقود الآجلة للصناديق الفدرالية أن هذا يمكن أن يحدث بنسبة 30%. يقول بوب هابركورن، الخبير في RJO Futures في شيكاغو:

" أسعار الذهب الآن بالفعل تُحدد من قبل النظام الاحتياطي الفدرالي. إذا أخذنا بالحسبان المؤشرات المتراجعة على الأغلب لن يُرفع سعر الفائدة هذا العام. هذا يعني أن العوامل الأساسية والتقنية تشير إلى السوق الصاعدة حتى نهاية العام.

تعليق دادلي

قرارات النظام الاحتياطي الفدرالي لا تزال موضع مناقشة. صرح الخميس مدير بنك نيويورك الفدرالي وليام دادلي أنه يجب رفع سعر الفائدة هذا العام بما أن الاقتصاد في حالة جيدة. تصريحه هذا يوافق رأي رئيسة النظام الاحتياطي الفدرالي يلين التي قالت ذات الشيء منذ شهر.

خلال خمسة أرباع حتى الـ30 من سبتمبر كان سعر الذهب يهبط وهذا أطول هبوط منذ 1997. كان الاقتصاد الأمريكي ينمو وحالة سوق العمل تتحسن، حتى تبين أن أن النظام الاحتياطي الفدرالي سيستمر في خطته في رفع سعر الفائدة. اختلف الوضع خلال الشهر الأخير، ويوم الأربعاء زاد السعر ولأول مرة منذ أيار عن المتوسط خلال 200 يوم.

بدأت الأسعار تنمو منذ الـ17 من سبتمبر عندما أعلن النظام الاحتياطي الفدرالي عن إبقاء سعر الفائدة على مستواه مبررا ذلك بالمخاطر الدولية التي تهدد النمو الداخلي وتمسك التضخم. مؤشر Bloomberg Dollar Spot انخفض هذا العام وخلال جميع الأسابيع ووصل الخميس إلى المستوى الأدنى.

21 محللا من أصل 41 من الذين شاركوا في استطلاع بلومبرغ حول العالم يتوقعون خسائر في نهاية العام، البقية يأملون بارتفاع. المصاريف المتزايدة على القروض تجعل الذهب أقل تنافسية مقارنة، مثلا، مع السندات. بدوره تعقيد السياسة المالية يعزز الدولار ويقلل من جاذبية المعادن كخيار آخر.

Хотите узнать больше о гражданстве за инвестиции? Оставьте свой адрес, и мы пришлем вам подробный гайд

الرجاء وصف الخطأ
إغلاق
إغلاق
شكرا لتسجيلك
اضغط إعجاب لنتمكن من نشر مقالات مثيرة دون مقابل