كيف تصبح تاجراً محترفاً
الصفحة الرئيسية مال, تعلم التداول

إذا أردت أن تصبح تاجراً ناجحاً لا مفر لك من عملية التعلم. سنحكي لك كيف يجب أن تتعلم: يجب أن تكرس وقتاً وجهداً لتتعلم فن التداول وتصبح محترفاً ذا كفاءة عالية في الاستثمار. النجاح في التداول في البورصة مستحيل بلا المثابرة على التعلم والرغبة باكتساب معارف جديدة. نقدم لك خمس عادات تحول المبتدئ إلى تاجر ناجح.

1. ضع خطة

قبل أن تبدأ بدراسة كل ما يمكن تعلمه عن التداول وأسواق المال عليك أن تضع خطة. حدد نوع التداول الذي تريد أن تعمل فيه والأسهم التي تريد المتاجرة بها وركز على اتجاه واحد وضع خطة دراسية من أجله.

2. استثمر في التعليم

قبل أن تنغمس في دراسة أسواق المال عليك أن تتحقق أنك تدفع رسوم البرنامج التدريسي المناسب. إن دورات تعليم التداول في الأسواق تتطلب أموالاً أقل ووقتاً أقل بكثير من التعلم في جامعة. ولكن عليك في كل الأحوال أن تسجل في برنامج محدد للتعليم المنهجي في الموضوع المطلوب لتحصل بصورة مؤكدة على أقصى كمية من المعرفة حول التداول في الأسواق وحول كيفية الكسب من أسواق المال. لا تظن أنك تستطيع أن تأتي إلى البورصة فجأة وتأمل أن كل شيء سيجري كما يجب من تلقاء نفسه. أفضل المحامين لا يظهرون من لا شيء ليدافعوا عن مصالح عملائهم في المحاكم، إنما يقضون الوقت اللازم ليحصلوا أولاً على التعليم الضروري. ويجب أن تكون مستعداً لاستثمار المال في التعليم.

3. جد مرشداً

المرشد الجيد يستطيع أن يعلمك أفضل من أي شخص كان جميع دقائق التداول في البورصة وفن التجارة الناجحة. يجب ألا تنسى أن مفتاح النجاح هو أن تجد المرشد الصحيح. عليك أن تجد خبيراً يتحدث اللغة التي تفهمها، وموقفه من المال مثل موقفك وحقق النجاح في التداول ولديه قصة نجاح خاصة به. تحتاج إلى مرشد تود أن تقلده. إن لم تشعر برغبة في تقليده في كل شيء في مجال المهنة فهو ليس المرشد المناسب لك.

4. حدد لنفسك وقتاً للدراسة اليومية

لا يمكنك أن تخصص وقتاً محدداً للدراسة ثم تعتبر أنك صرت تعرف عن أسواق المال كل ما هو معروف، فالمعارف تتغير وتتطور باستمرار، لذا عليك أن تغير استراتيجياتك وأن تطور نفسك باستمرار. حدد لنفسك وقتاً يومياً لدراسة أسواق المال. إذا لم تجعل هذا جزءاً من حياتك اليومية وتتأخر عن الفترة التي حددتها فلن تستطيع بالتأكيد مجاراة تغيرات السوق.

5. لا تتوقف عن التعلم أبداً

هل ستأتي يوماً لحظة تستطيع أن تقول فيها أنك تعرف عن التداول ما يكفي؟ مستحيل: هذه اللحظة لن تأتي. التاجر الجيد يتعلم ويطور نفسه باستمرار، ويضع أمام نفسه مسائل صعبة جديدة ليتحداها، ويسعى للوصول إلى مصادر معرفية جديدة. يجب أن يصبح هذا موقفك الحياتي: ما دمت تقوم بالتداول في البورصة، لا تتوقف ولن تتوقف عن التعلم.

اقرأ أيضا:

Хотите узнать больше о гражданстве за инвестиции? Оставьте свой адрес, и мы пришлем вам подробный гайд

الرجاء وصف الخطأ
إغلاق
إغلاق
شكرا لتسجيلك
اضغط إعجاب لنتمكن من نشر مقالات مثيرة دون مقابل