دليل المستثمرين المبتدئين
الصفحة الرئيسية مال

25 حقيقة يجب يعرفها كل من يرغب أن يحول أمواله إلى أداة استثمارية فعالة

نعم، لا شك في أن الاستثمار قد يبدو شيئا مخيفا، ويتحدث الخبراء بلغة غير مفهومة ولكن لا يحتاج الجميع اتخاذ الاستثمار كمهنتهم. أغلبية الناس يمارسون الاستثمار بغرض إدخار أموالا أكثر قبل التقاعد وكسب بعض الأموال الإضافية وحتى لتعويض بعض آثار التضخم وتأثيره.

ستجد فيما يلي 25 قاعدة للاستثمار التي يجب أن يعتمد علياه كل شخص. لا يمكننا أن نقول أن هذه القواعد هي جميع القواعد لتحقيق نجاح في هذا المجال ولكن علينا أن نبدأ من أي شيء.

حول المنهجية

المدخرات الخاصة بك ليست استثمارا... يمكنك استلام توزيعات الأرباح من الودائع المالية في المصرف ولكن عادة لا تتجاوز هذه الأرباح مستوى %1 شهريا ولذلك تبقى هذه الأموال في المصرف.

... إلا برنامج الاستثماري التقاعدي ربما. يمكن اعتبار تلك الأموال التي توفرها لحياة ما بعد التقاعد استثمارا إذا كنت تستخدم خدمات الصندوق التقاعدي. إذا كنت تعتبر أن حسابك التوفيري في المصرف هو حساب "للحياة ما بعد التقاعد" فهذا ليس ما نتكلم عنه هنا.

الاستثمارات هي إحدى الطرق القليلة لتعويض خسائر التضخم.

بسبب التضخم نخسر سنويا حوالي 3.87% من مدخراتنا لذلك يجب أن تكون أرباحنا أعلى وأكثر من التضخم لذلك لا شك أنه بالنسبة لمعظم الناس تعتبر الاستثمارات طريقة وحيدة للتغلب على الآثار السلبية للتضخم السنوي.

إن الاستثمارات هي دائما خطر. نعم، يمكنك أن تكسب منها ربحا أو تخسر كل ما لديك من المال.وهذا فقط بسبب أن الكثيرون يستثمرون بهذا الأسلوب:

الشخص اليقظ سيلاحظ أن هذه البيضات منوّعة بشكل سيء

حول بعض المصطلحات المهنية لعلم الاستثمار

الأوراق المالية هي الأداة المالية. ربما قد سمعت عما يقوله الناس عن الأوراق المالية. هو مصطلح عام للكثير من الأشياء مثل الأسهم والسندات وشهادات الإيداع. هناك نوعان من الأوراق المالية: سندات الدين (يعني أننا قرضنا مبلغا ما إلى أحد أو أحد اقترض المال منا مثلا عند شراء السندات الحكومية) وسندات المساهمة برأس المال (الجزء من الرأسمال لنا بحقوق الملكية كالأسهم)

الأسهم تكون عبارة عن حصة في الشركة. عندما تشتري سهما تحصل على جزء بسيط من الشركة فعلا. هو حصة صغيرة جدا ولكنها تثبت ملكيتهك على هذا الجزء من الشركة. تخضع الأسهم للتقلبات المالية أكثر من السندات لذلك يمكن كسب المال منها أو قد تؤدي إلى خسائر مالية.

تسمح بورصة الأوراق المالية لك بتتبع معدلات الأسهم. تباع الأسهم وتشترى في بورصات الأوراق المالية التي تتكون منها السوق عموما. أهم البورصات المالية في الولايات المتحدة الأمريكية هي بورصة نيويورك للأوراق المالية NYSE و بورصة NASDAQ. أكبر بورصة مالية في روسيا – بورصة موسكو للأوراق المالية MOEX. يمكن تتبع أي تغيرات المعدلات مثل S&P 500 أو Dow Jones Industrial Average. يسمح تتبع تقلبات أسواق الأوراق المالية بتقييم ديناميكية الاستثمارات الخاصة بك لتحديد مدى فعالية المحفظة الاستثمارية.

السندات هي الأموال التي قمت بإقراضها لأحد. عندما تشتري السندات تقوم بإقراض مبلغ ما إلى جهة أصدرت هذه السندات – للحكومة مثلا - ويجب أن يعود هذا المبلغ إليك في الموعد المحدد مع الفائدة. لا توجد بورصة خاصة لبيع السندات لأن السندات تباع عادة بطريقة مختلفة: يمكنك أن تبحث في شبكة الانترنت وتجد الكثير عن المواقع التي يمكن التعرف من خلالها على أسعار السندات مثلا The Wall Street Journal.

إن التنويع هو توزيع أموالك بأدوات مختلفة للاستثمار. ليس هناك وجهة نظر واحدة حول طرق تنويع المحفظة الاستثمارية ولكن يعتقد الكثيرون أن وضع جميع البيضات إلى سلة واحدة هو طريقة لا تؤدي إلى النجاح أبدا.

معدل العائد للاستثمارات أو ROI هو مدى ربحية استثماراتك. من أجل الحصول على فكرة حول مدى فعالية استثماراتك يمكنك تحديد معدل عائد الاستثمارات بتقسيم مبلغ الربح على مبلغ الاستثمار. ‬

بورصة نيويورك للأوراق المالية – من المعالم الرئيسية في وول ستريت

حول العملية

كن على استعداد للدفع. إن الاستثمار ليس متعة مجانية. إذا كنت تعمل مالمستثمر محترف سوف تضطر على دفع له فائدة محددة من ربح محفظتك الاستثمارية أو إجراء الأقساط بصورة دورية (يجب أن تعرف ما هي الفئة التي ينتمي إليها المستثمر الذي يعمل معك قبل بدء التعاون معه). تستخدم المنصات الالكترونية للاستثمار والوسطاء الالكترونيون نظاما معينا للدفعات، وتأخذ بعض صناديق الاستثمار المشترك وصناديق المؤشرات ETF مبلغا ما على خدماتها المقدمة. يختلف نظام الدفع كثيرا ولكن إذا درست الموضوع بالتفصيل مرة واحدة تمكنت من تقليل تكاليفك إلى أدنى مستوياتها.

ليس من الضروري أن تقوم باختيار كل سهم بنفسك. يجمع المستثمرون المحترفون مجموعات من الأوراق المالية التي تسمى بصناديق الاستثمار المشترك ويمكنك تنويع ودائعك المصرفية من خلال الاستثمار في هذه الصناديق بدلا من أن تختار سهما أو سندا معينا بنفسك كل مرة. أما صناديق المؤشرات فهي صناديق الاستثمار المشترك التي تبني على مؤشر هذا أو ذاك مثلا S&P 500.

ربما قد تضطر إلى دفع الضرائب من الاستثمارات الخاصة بك... على سبيل المثال ، لا تسمح الولايات المتحدة لمواطنيها بإجراء الاستثمار بطريقة مجانية. إذا استثمرت المال في الولايات المتحدة يجب عليك دفع الضريبة التي تسمى بضريبة الأرباح الرأسمالية. تم إلغاء هذه الضريبة في روسيا عام 2011.

...ولكن لديك فرصة الحصول على الإعفاء الضريبي. بالنسبة لمواطني الدول التي يتم فرض الضرائب على الاستثمارات فيها قد يستفيدون من الخصم الضريبي من مساهماتهم إلى صندوق التقاعد بالرغم من أن الخطط التقاعدية المختلفة تقوم على نظم ضريبية مختلفة.

في بعض الأحيان تخسر. هذه حقيقة مرة: لا يمكن أن يصبح كل واحد محترفا ناجحا في عالم الاستثمار. يمارس البعض استثمار أموالهم بنجاح ولا يحققون الآخرون نجاحات كثيرة على الإطلاق وأحيانا يخسرون.

الاستثمارات ليست مجرد لعبة الروليت فقط.

حول الاستراتيجية

الميزة الأهم هي الإنطلاق السريع. إذا لم تتجاوز 30 سنة بعد ان تفهم جيدا أن الوقت هو أكثر الأدوات والأصول قيمة. وحتى إذا كانت جميع الاستثمارات لديك في المدخرات التقاعدية لا تنسى أن الفائدة المركبة تلعب دورا مهما للغاية هنا. وحتى إذا خسرت أموالك لديك الوقت الكافي لتعويضها قبل أن تحتاجها.

في الكثير من الأحيان الأسهم الأكثر طلبا ليست تلك الأداة الاستثمارية التي يمكنك الاعتماد عليها. هناك دائما أوراق مالية تثير ضجة إعلامية واجتماعية واقتصادية كبيرة ولكن هذه الضجة لا يمكن أن تكون ضمانا أنك ستحقق ربحا كبيرا منها. من الأفضل بكثير إجراء دراسة خاصة بأحوال الشركة لاتخاذ القرار الواضح وهذا الأفضل بلا شك من متابعة السوق دون إدراك لما تفعل بأموالك.

لا يجب أن تخضع استراتيجيتك الطويلة المدى على نشرات الأخبار الصباحية. لا ينبغي للكثير من المستثمرين من إجراء الشراء أو البيع للأسهم كل مرة عندما يسمعون مثل هذه التوصيات من التلفزيون. هناك فلم وثائقي مميز الذي يفسر لماذا الاستثمار النشيط - الشراء المتكرر وبيع الأسهم باعتماد على الاستراتيجية معينة – ليس لها أي فائدة لأغلبية الناس.

من الخطير جدا اعتماد على نوع واحد من الأسهم فقط. إذا كانت لديك مجموعة من مختلف الأوراق المالية التي تعتمد عليها بسبب نجاحات سابقة أو اعتبارات أخرى من المحتمل جدا أنك لن تريد تركها وحتى إذا طلب الوسيط المالي والمستثمر الشريك الخاص بك ذلك. ولكن يجب أن نفهم أن الأوراق المالية هي أداة يمكن الاستفادة منها من حيث أدائها الحالي فقط لذلك يجب أن تكون على استعداد أن تترك بعض الأسهم الخاسرة في أي وقت.

لا يجوز التأكد بشكل دائم من طبيعة سير الأمور. إذا كنت تحاول متابعة تغيرات معدلات الأسهم في البورصة (مثلا عن طريق الموقعInsider.pro ) فقد لاحظت أن الأسواق بشكل عام مثل الأسهم المختلفة تشهد صعودا وهبوطا بصورة يومية. إذا كنت تستثمر أموالك لمدة طويلة ولستَ من عدد المستثمرين المحترفين لا داعي هناك للاعتماد ومتابعة بشكل دائم على تغيير أسعار الأسهم. ‬ لا تستثمر أموالك التي تحتاجها لنفسك. إذا كنت تشعر بأنه في أي وقت قد تحتاج إلى المال نقدا من الأفضل عدم استثمارها في السوق المالية. يشير بعض المختصين إلى أنه لا ينبغي استثمار المال التي تحتاج إليه في غضون خمس سنوات مقبلة لأنه إذا كانت السوق تشهد هبوطا في فترة ما لم يكن لديك وقتا كافيا لسحب الأموال منها.

حتى المحترفون المهنيون يخطؤون في بعض الأحيان.

الرأس البارد

لا يوجد في السوق أحد من يمكنه تقديم تنبؤات أو تكهنات للاعتماد عليها. هذا مستحيل بالفعل. ولكن بعض المحترفين بإمكانهم التحدث عن التوقعات المرتكزة على الواقع وحول ما هو تشهده السوق في الفترة القريبة ولكن لا يستطيع أحد منهم أن يعرف ما الذي سيحصل في المستقبل.

تصرف الأسواق في الفترات الماضية لا يمكن أن يصبح أساسا ثابتا للتنبؤ بتصرفها مستقبلا. هذا مستحيل لنفس السبب: إذا حدث شيء مرة واحدة هذا لا يعني أنه يمكن أن يحدث مثل هذا الشيء مستقبلا. لا يمكن التنبؤ بالمستقبل: في أي وقت من الأوقات يمكن أن تسير الأمور في اتجاه معاكس و غير مسبوق وغير متوقع على الإطلاق بسبب الأحداث غير المرتقبة التي تسمى بـ"البجعة السوداء".

أنت لا تعرف ما لا تعرفه. بالطبع أن هناك الكثير من الاشياء التي يمكن تعلمها من سوق الأوراق المالية ولذلك من الخطأ اعتبار أنفسنا خبراء بدرجة ما إذا اعتبرنا أنفسنا من عداد الناس الأذكياء فقط. يبقى هناك شيء دائما لا نعرفه بعد. ليس من الضروري أن تفعل كل شيء بنفسك. يمكنك الاستفادة من خدمات المحترفين والمخططين الماليين والمنصات الالكترونية للاستثمار.

Хотите узнать больше о гражданстве за инвестиции? Оставьте свой адрес, и мы пришлем вам подробный гайд

الرجاء وصف الخطأ
إغلاق
إغلاق
شكرا لتسجيلك
اضغط إعجاب لنتمكن من نشر مقالات مثيرة دون مقابل