6 نصائح لمن يشتري الأسهم أول مرة
الصفحة الرئيسية مال, تعلم التداول

الاستثمار وسيلة ممتازة لكي تضمن لنفسك مستقبلا جيدا. هذه بعض الأمور المهمة التي يجب على كل من بدأ التداول أن يعرفها.

قرار شراء محفظة استثمارية هو قرار ذو مسؤولية. لا يكفي الراتب التقاعدي في أيامنا عادة لذلك من المهم توفير المال. من الصعب توقع اتجاهات السوق المالية على المدى الطويل، كما أنها يمكن أن تكون خطيرة إذا لم يعرف المستثمر ماذا يفعل. هذه بعض النصائح للمبتدئين.

استثمر عندما تكون جاهزا

رائع أنك قررت شراء أول أسهمك، لكن لا يجب عليك فعل هذا إذا كنت ستحتاج هذا المال أبكر من خمس سنوات من الآن (ومن الأفضل عشر سنوات). السوق المالية معروفة بتقلباتها. لا تشتري الأسهم إذا كنت تخاف من المخاطرة وإن كنت تقلق حول تغير سعر الحقيبة يوميا وبشكل كبير أحيانا. على سبيل المثال كانت أسهم Hasbro ‪(LSE: Hays [HAS])‬ تسبق مؤشر S&P 500 ‪(INDEX: SP500) ‬ في آخر 3 و 5 و 10 و 15 سنة، لكن تقلباتها عنيفة جدا ولا تشبه النمو. كانت الأسهم تزيد سنويا آخر 15 سنة بـ12.3%، لكن هبطت عام 2011 بأكثر من 30%، ثم نمت عام 2014 بـ4%. من جهة أخرى زادت عام 2010 بـ50% وعام 2013 بـ57%.

الخسائر هي جزء من اللعبة

حتى أفضل المستثمرين يتخذون قرارات يندمون عليها لاحقا. على سبيل المثال اعتذر وارن بافيت في رسالته إلى المستثمرين عام 1998 عن خطئه عندما كتب:

"كان قراري ببيع McDonald's ‪(NYSE: McDonald's [MCD])‬ خطأ كبيرا. كانت نتائجنا ستكون أفضل في العام الماضي لو شاهدت الأفلام أثناء التداولات".

لذلك كن على استعداد للخسائر أحيانا. مع مرور الوقت (والخبرة) سيقل عددها. كما يجب الإشارة إلى أنه إذا رخصت الأسهم بعد شرائها مباشرة فهذا لا يعني أن المستثمر خسر ماله. الخسائر الحقيقية تظهر بعد إغلاق الصفقة فقط. بينما قبل الإغلاق ستكون الخسائر على الورق فقط ويمكن أن تتحول إلى ربح إذا نمت الأسهم.

كن على استعداد لاستباق السندات والذهب

عادة ما تسبق الأسهم الأدوات الأخرى على المدى الطويل وبشكل كبير. حسب بروفسور مدرسة الأعمال في وورتون، جيريمي سيغال الربحية المتوسطة للأسهم والسندات والأوراق التجارية والذهب والدولار الأمريكي منذ عام 1802 إلى 2012.

كانت الربحية المتوسطة للسوق المالية منذ 1926 وحتى 2012 9.6%. تبين دراسة سيغال أن الأسهم كانت تسبق السندات لعشرين سنة بـ96% بين أعوام 1871 و 2012، و بـ99% السندات لثلاثين عاما.

اضبط مشاعرك

تذكر أنه يجب الاستثمار من دون مشاعر. يمكن للخوف أن يجبر المستثمر على بيع الأسهم في الوقت الغير مناسب فسيحصل على خسارة في وقت غير مناسب ولن يشارك في تعافي السوق المستقبلي. من جهة أخرى يمكن للبخل أن يمنع المستثمر من تقدير أسعار الأوراق بشكل واضح. عادة ما يؤدي هذا إلى نتائج سلبية، الأسهم التي زيد في سعرها تهبط وتعود إلى سعرها الأساسي.

كن واقعيا ولا تشتري إلا الأسهم التي لم يتم تقديرها بشكل صحيح والتي تمتلك إمكانيات كبيرة للنمو. يجب أن يكون للشركة ميزات كبيرة عن منافسيها (علامة تجارية مشهورة، نسبة كبيرة في السوق) ومستقبل ممتاز. كن على استعداد للاحتفاظ بالأسهم لأعوام طويلة إلى أن ينتهي نموها.

يمكنك دائما أن تسلك الطريق السهل

هناك طريق أسهل من اختيار أسهم متفرقة. يمكنك أن تستثمر في الصناديق المتداولة في البورصة كـSPDR S&P 500 ETF ‪(NYSE ARCA: SPDR S&P 500 [SPY])‬و Vanguard Total Stock Market ETF ‪(NYSE: VTI)‬ و Vanguard Total World Stock ETF ‪(NYSE: VT)‬. ستكون أصولك موزعة بـ80% من الشركات الأمريكية في كل السوق الأمريكية أو في كل الأسواق العالمية. كما أن صناديق وسندات في قطاعات أخرى. حتى وارن بافيت ينصح بالصناديق المتداولة في S&P 500. إذ كانت نتائجها أفضل من نتائج الصناديق الأخرى المدارة لفترات طويلة.

تابع التعلم

تابع التعلم واقرأ كتبا عن الاستثمار، ستساعدك على أن تصبح أفضل وأن تتخذ قرارات أكثر اتزانا وأن تكسب.

لا تترك مستقبلك المالي يعتمد على الصدفة ولا تأمل أن راتبك التقاعدي سيكفي. الاستثمار في الأسهم وسيلة ممتازة لكي تؤمن لك مستقبلا جيدا.

اقرأ أيضا:

Хотите узнать больше о гражданстве за инвестиции? Оставьте свой адрес, и мы пришлем вам подробный гайд

الرجاء وصف الخطأ
إغلاق
إغلاق
شكرا لتسجيلك
اضغط إعجاب لنتمكن من نشر مقالات مثيرة دون مقابل