مفترق طرق أبل ومنتجي الكمبيوترات الشخصية
Beck Diefenbach/Reuters
الصفحة الرئيسية مال

منتجو الكمبيوترات الشخصية الذين لم يتمكنوا من كسب قطاع الأعمال يمكن أن يواجهوا الاندماج أو الزوال، بما أن طلب الأفراد على الكمبيوترات الشخصية سيتباطئ فجأة.

هذا أحد أهم استنتاجات المحللين حسب نتائج تحليل مبيعات الكمبيوترات الشخصية الربعي، والذي أجرته كل من Gartner و International Data Corp. لم تتوصل الشركتين للنتائج ذاتها عن نمو أو تراجع المبيعات. ترى IDC نموا ضعيفا أما Gartner فترى تراجعا طفيفا.

لكن كلا الشركتين تتفقان أن محرك نمو سوق الحواسيب الشخصية ستصبح دورة تجديد الأجهزة في الشركات. أما الأفراد فيعتمدون أكثر على الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية ويسمحون لكمبيوتراتهم بالتقادم، ولا يسعون لتبديلها.

هذا ما كتبه محلل Gartner ميكاو كيتاغافا: "بعض المستهلكين تركوا سوق الكمبيوترات الشخصية بشكل نهائي. حياتهم من الصباح إلى المساء مرتبطة بالهاتف الذكي، وليس بالكمبيوترات. هذا يجعل منتجي الكمبيوترات الشخصية المتواجدين في سوق الشركات يستعدون لمعركة من أجل البقاء فيه، أما من لم يستطع شغل مكانة مستقرة فيه "سيكون عليه مغادرة سوق الكمبيوترات الشخصية خلال السنوات الخمسة القادمة" برأي كيتاغافا. حسب قولها فإن شركات مثل Lenovo Group HKEX: 0992.HKEX، HP NYSE: HP.NYSE وDell ستتنافس على طلبيات الشركات في حين باقي لاعبو السوق سيكون عليهم من الصعب التنافس.

وهنا سؤال يطرح نفسه: ماذا سيحصل لApple؟

ارتفعت مبيعات Mac في الربع الأول بنسبة 41٪ إلى 4.2 مليون وحدة. منتجات Apple NASDAQ: AAPL.NASDAQ منتشرة بين ممثلي بعض المهن، لكن حواسب Mac الباهظة الثمن غير ملائمة للأعمال المكتبية.

أنتجت Apple عام 2013 موديل الكمبيوترات المكتبية Mac Pro الموجهة للمستخدمين المحترفين والخبراء، لكن منذ فترة اعترفت إدارة الشركة أن هناك بعض الأخطاء في تصميم هذا الجهاز وقالت أنهم يقومون بإعادة النظر به. جهازMacBook Pro الذي أنتجته الشركة العام الماضي لم يحظى بشعبية أسلافه، أما مجلة Laptop Magazine فخفضت تصنيفه السنوي من المركز الأول إلى المركز الخامس.

لكن حسب أقوال كيتاغافا أن Apple لا تشملها قاعدة "البيع في قطاع الأعمال أو الموت". لدى الشركة كجتمع كبير من عشاقها والذين يشترون منتجاتهم لنفسهم ولأعمالهم. وأعمال الشركة أكثر ربحية من غالبية منتجي الحواسيب الشخصية بنظام Windows. وحتى تتعمق Apple في قطاع الأعمال سيكون عليها التضحية بجزء من أرباحها.

حسب رأي الخبراء، فالشركات الأخرى المتخصصة ببيع الأفراد سيكون حظهم أسوأ. وسيستثنى من ذلك منتجو الكمبيوترات التخصصية، مثل كمبيوترات الألعاب مثلاً. وهذه أخبار ليست سيئة بالنسبة لشركات مثل Acer، Asustek Computer وSamsung Electronics LSEIOB: SMSN.LSEIOB.

شركة HP تبدو من تقارير شركتي الدراسات كالرابح المحتمل في هذا السباق. حسب تقييمات IDC، فإنها أظهرت أفضل نتيجة ربعية وحتى أفضل من Lenovo لأول مرة منذ عام 2013. أما Gartner التي لا تأخذ بعين الاعتبار مبيعات Chromebook فتعطي المركز الأول لشركة Lenovo مع ذلك تؤكد أن أفضل نمو ربعي كان عند HP عند مستوى 6.5%.

تستحق HP أن تحتفل بانتصارها على منافسيها الكبار في السوق الوحيد الذي لم تدخله Apple بعد.

Хотите узнать больше о гражданстве за инвестиции? Оставьте свой адрес, и мы пришлем вам подробный гайд

الرجاء وصف الخطأ
إغلاق
إغلاق
شكرا لتسجيلك
اضغط إعجاب لنتمكن من نشر مقالات مثيرة دون مقابل