متى سيطرح Uber أسهمه للاكتتاب العام
الصفحة الرئيسية مال, أوبر, السوق_الأمريكية, اكتتاب

متى ستدرج Uber Technologies في البورصة؟ هذه المسألة إحدى أهم المسائل في وادي السيليكون خلال السنوات الأخيرة. خلال آخر جولة استثمارات قيمت الشركة ب70 مليار دولار تقريبا، وأصبحت بذلك أكبر شركة "وحيد القرن" من غير المدرجين في البورصة.

بعد الفضائح الأخيرة بمشاركة Uber يبدو أنها جعلت الشركة تؤجل مشاريعها بالطرح الأولي لأسهمها IPO، إن لم تكن قد تخلت عن المشروع نهائيا. لكن في لحظة سيرغب المستثمرون الأوائل في Uber الحصول على أموالهم. متى سيحصل هذا؟

ربما يجب أن نطرح السؤال بطريقة أخرى: ما الذي على Uber فعله كي يكون الحديث عن IPO جديا؟

تعيين فريق إداري جديد

الآن Uber في وضع صعب. مرت الشركة عبر الكثير من المشاكل، ومنها اتهامات مرتبطة بالتحرش الجنسي وأخبار عن أن الشركة قد تكون قد خالفت القانون. أدت هذه الفضائح إلى تسريح الكثير من الإداريين بوسيلة اختيارية أو إجبارية.

والآن ليس لدى Uber لا رئيس ولا كبير مهندسين ولا مدير مالي ولا مدير أعمال. الإداريون في هذه المناصب بدأوا بترك مناصبهم منذ بداية عام 2017. وعند لحظة كتابة هذا المقال لم يتم شغل أيا من المناصب المذكورة.

كما بقيت Uber دون مديرها العام ومؤسسها ترافيس كالانيك. حيث أعلن الأسبوع عن خروجه في إجازة لفترة غير محدودة، كما أصبح من المعروف أنه تحت ضغط مجلس الإدارة قرر ترك منصبه.

وبهذا ستكون الخطوة الأولى نحو الطرح الأولي تعبئة المناصب الشاغرة وخلق فريق مستقر ويمكن الاعتماد عليه من الإداريين، والذي سيكون مستعدا لقيادة شركة مساهمة.

المصالحة مع Google

الخطوة الثانية لUber في طريقها للطرح الأولي غالبا ستكون المصالحة مع Waymo ومن ثم معاودة العمل على سيارة ذاتية القيادة بعد خروج أهم مدراء المشروع من الشركة.

شركة Waymo هي الشركة المعروفة سابقا بمشروع غوغل لتطوير سيارة ذاتية القيادة. والآن هو قسم في الشركة الأم Alphabet NASDAQ: GOOGL.NASDAQ. سابقا رفعت Waymo دعوى قضائية على Uber مؤكدة على أن السيارات الذاتية القيادة التي تستخدمها الأخيرة تعمل بتكنولوجيا مسروقة منها.

وتؤكد "ابنة" Alphabet بشكل خاص أن موظفها السابق أنتوني لافاندوفسكي عند تركه Google عام 2016 سرق الأسرار التكنولوجية وطبقها في مشروعه الرائد Otto. كان هذا المشروع يعمل على تطوير شاحنات آلية القيادة وتم شراؤه من قبل Uber صيف عام 2016 بعد عدة أشهر من تأسيسه.

بدأت العملية منذ فترة قريبة، لكن بحسب رأي المحللين، فحجج Waymo تبدو جدية. والأسوأ من ذلك، هناك توقعات أن انتقال ليفاندوفسكي من Google إلى Otto ومن ثم Uber كانت قبل المفاوضات مع Uber. وإن تم إثبات هذا وستكون شركة كالانيك في وضع صعب جدا.

يجب لفت الانتباه أن Uber سرحت ليفاندوفسكي في مايو. قد يكون ذلك لأن المهندس لم يستطع أو لم يرغب بحماية الشركة من الدعوى القضائية.

لكن إبقاء Alphabet عدوا ليس من مصلحة Uber. اتفقت Waymo في يو مع منافسته Lyft على التعاون في مجال القيادة الذاتية، وكان ذلك يبدو كضربة تحذيرية لأوبر.

إن تسوية هذه القضية مع Alphabet، هو أمر يجب أن يحصل قبل الاستعداد للاكتتاب العام. عدا ذلك بما أن تقنية القيادة الذاتية تحتل مكانا أساسيا في مشاريع أوبر، فسيكون على الشركة إثبات أنها متجهة نحو دمج هذه التكنولوجيا.

متى إلى البورصة؟

مع أخذ كل ما ذكر أعلاه بعين الاعتبار، فمن المستبعد أن يتم الطرح عام 2017. عدا المخاطر الأخرى، هناك احتمال أن بعد كل الفضائح والمشاكل أن يقرر المستثمرون أن الشركة يجب أن يكون سعرها أقل من 70 مليار مما تم تقييمها خلال الجولة الوحيدة من الاستثمارات. ولتحقيق موافقة المستثمرين الحاليين على الطرح بسعر أقل بكثير من التقييم الحالي، سيكون على الشركة خوض مفاوضات صعبة وطويلة.

عدا ذلك حين تصبح الشركة مستعدة لطرح أسهمها قد تفوتها فترة السوق الصاعدة. السوق فيصعود لفترة طويلة وأولا وآخرا ستبدأ بالهبوط. وإن صدف تبدل الاتجاه مع فترة طرح الأسهم، فقد يتم تأجيله لبعض الوقت.

صفوة القول أن الطرح الأولي لأسهم Uber لن يحصل في الفترة القريبة. وهناك احتمال ان يتم في عام 201ه‍، وكذلك يمكن أن يتم تأجيله لسنوات عدة.

اقرأ أيضا:

Хотите узнать больше о гражданстве за инвестиции? Оставьте свой адрес, и мы пришлем вам подробный гайд

الرجاء وصف الخطأ
إغلاق
إغلاق
شكرا لتسجيلك
اضغط إعجاب لنتمكن من نشر مقالات مثيرة دون مقابل