كيفية قراءة تقرير Tesla الربعي
Allen.G / Shutterstock.com
الصفحة الرئيسية مال, تسلا, ماسك

تزيد تسلا من طاقاتها الإنتاجية للسيارات الكهربائية، وسيسمح التقرير تقييم أفق أعمال الشركة.

أيام قليلة فقط مرت بعد بداية إنتاج Model 3، واليوم ينتظر المستثمرون من كل العالم صدور النتائج الربعية لTesla NASDAQ: TSLA.NASDAQ وستنشر اليوم.

ارتفعت أسهم تسلا خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة بنسبة 8٪ تقريبا، أما خلال الأشهر الستة الماضية فبنسبة 36٪. لذلك الاهتمام بالشركة كبير. خاصة ستتم دراسة ثلاثة معايير بشكل خاص: الربحية، الأرباح الكلية والمصاريف الرأسمالية وتوقعات مبيعات السيارات.

لننظر إلى أرقام الربع الماضي أولا.

الربحية حسب الأرباح الكلية

ارتفعت الربحية حسب الأرباح الكلية كمعدل سنوي. حسب معيار تقارير GAAP ارتفعت بنسبة 340 نقطة أساس، أما بحسب non-GAAP حيث لا يتم أخذ مكافآت الموظفين بالأسهم وقروض إنتاج السيارات دون انبعاثات ضارة بعين الاعتبار، فارتفعت بنسبة 760 نقطة أساس..

بجميع الأحوال، لم تتوقع Tesla أن تكون الربحية حسب الأرباح الكلية في الربع الثاني عند نفس المست ى: توقعت الإدارة انخفاضا بنسبة 250 نقطة أساس. الأمر في أنه في الربع الأول كانت هناك موجة أرباح من تفعيل ميزة Enhanced Autopilot على السيارات المنتجة سابقا.

من الضروري القول أن إدارة الشركة توقعت أيضا انخفاض المصاريف التشغيلية مع ارتفاع الفعاليى، لكن هذا التوفير لا يغطي الانخفاض مقارنة مع القفزة لمرة واحدة.

توقعت إدارة Tesla أنه بالمقارنة بالفترة نفسها العام الماضي، فإن الربحية المصححة للإنتاج الكلي سترتفع ب340 نقطة أساس، وهذا دليل على ارتفاع فعالية الإنتاج.

المصاريف الرأسمالية

على أبواب طرح Model 3 ازدادت المصاريف الرأسمالية، وظهر هذا بالأخص في الربع الأول حين ارتفعت كمعدل سنوي بنسبة 155% إلى 553 مليون دولار. وفي الربع الثاني يجب أن تزداد أكثر من ذلك.

توقعت الشركة أن تزداد المصاريف التشغيلية عند بدء إنتاج الموديل الجديد إلى 2 مليار دولار. بما أن أول سيارة Model 3 خرجت من خط الإنتاج بعد عدة أيام من الربع المالي الثاني، فغالبية هذه الأموال كانت في هذه الفترة.

وبما أنه في الربع الأول صرفت تسلا لهذه الأغراض أكثر من نصف مليار، فعلى المستثمرين البحث في التقرير عن مصاريف رأسمالية بقيمة 1.4 مليار تقريباً.

توقعات مبيعات السيارات

كيفية قراءة تقرير Tesla الربعي
J. Lekavicius / Shutterstock.com

بما أن تسلا أعلنت عن توريدات سياراتها عن الربع الثاني، فيجب أن يثير اهتمام المستثمرين في هذا التقرير التوقعات المحدثة لبقية العام.

سيارة Model 3 المطروحة للتو يجب أن تحفز نمو المبيعات، لكن مبيعات Model S وModel X وصلت لسقفها. على الرغم من أن التوريدات على مدى العام ارتفعت بنسبة 53% مقارنة مع فترة التقارير الماضية انخفضت بنسبة 12%. عدا ذلك التوقع مصاغ كـ"احتمال زيادة المبيعات مقارنة مع النصف الأول لعام 2017"، أي يمكن توقع أن الشركة لا تتوقع زيادة ملموسة للمبيعات.

إذا، ما مدى تأثير Model 3 المحتمل على المبيعات في النصف الثاني من العام؟ أعطى رئيس تسلا إلون ماسك توقعاً للمستثمرين عما يمكن انتظاره من السيارة الجديدة، سيتم توريد 100 وحدة في أغسطس، أما في سبتمبر حوالي 1500 وحدة، أما بحلول ديسمبر كما يأمل إيلون ماسك ستصل إلى 20 ألف سيارة شهرياً.

بهذه الطريقة يجب على المستثمرين أن يبحثوا في التقرير عن أفق مبيعات سيارات Model S وModel X، إضافة لتوقعات توريدات Model 3 على مدى زيادة حجم الإنتاج.

اقرأ أيضا:

Хотите узнать больше о гражданстве за инвестиции? Оставьте свой адрес, и мы пришлем вам подробный гайд

الرجاء وصف الخطأ
إغلاق
إغلاق
شكرا لتسجيلك
اضغط إعجاب لنتمكن من نشر مقالات مثيرة دون مقابل