المال يجلب المال: كيف تحفز مصلحة عدة شركات سوق العملات المشفرة
Photo by Marco Xu on Unsplash
الصفحة الرئيسية مال, العملات المشفرة

المشاريع Andreessen Horowitz و Robinhood و Bitpanda هي فقط البعض من القادرة على أن تؤدي إلى تدفق لا بأس به من المال إلى سوق العملات المشفرة.

قررت شركة المجازفة الأمريكية Andreessen Horowitz إيداع 300 مليون دولار في مشاريع العملات المشفرة. إنه مبلغ لا يستهان به بالنسبة لمستثمر واحد. النشاط كهذا مشجع وذلك لقدرته على تحفيز المستثمرين الآخرين الراغبين في إيداع مبالغ كبيرة في السوق ما سيؤدي إلى النمو الملحوظ للعملات المشفرة في المستقبل القريب.

سمت Andreessen Horowitz صندوقها باسم a16z crypto. ستكون المدعية الفدرالية ومساعدة المدعي العام للولايات المتحدة سابقاً كاترين هورن أحد مستشاري a16z crypto. منذ فترة أضحت كاترين هورن الشريكة العامة للشركة. تنوي Andreessen Horowitz توسيع مجال نشاطها في قطاع العملات المشفرة بشكل ملحوظ. وهذا ليس عجيباً فالشركة تودع أموالاً باهظة في مشاريع العملات المشفرة.

كما ونجحت Andreessen Horowitz في الاستثمار في كثير من الشركات الناشئة المعروفة بما فيها بورصة Coinbase التي تحولت إلى إحدى أكبر ساحات العملة المشفرة في العالم وسهلت تجارة الأصول المشفرة بشكل ملحوظ. لقد أثر نشاطها بشكل إيجابي على مشاركة المستثمرين العاديين، أما الأموال المؤسسية الإضافية سترفع الاهتمام بهذا السوق دون شك.

كما وألمح منذ فترة المدير العام لـ Andreessen Horowitz كريس ديكسون بأن الصندوق سيتبع الاستراتيجية الاستثمارية طويلة الأمد. تساهم الشركة بأموالها في العملات المشفرة خلال السنوات الخمس الأخيرة، ولكن حتى الآن لم تبع ولا واحدة من استثماراتها. تذكر كيف كان سعر العملات المشفرة منذ خمس سنوات وقارنه بالسعر الحالي! بيد أن Andreessen Horowitz تستمر في مسك أصولها المشفرة لأنها حتماً تعتمد على النمو الأسي في السنوات الخمس المقبلة.

يستهدف a16z crypto الاستثمارات طويلة الأمد لأكثر من عشر سنوات. سيكون من المثير أن نرى ماذا ستكون نهاية هذا. آخذين بالحسبان أن سعر العملات المشفرة ارتفع خلال السنوات الخمس الماضية بمئات المرات تصبح الفكرة كم يمكن الكسب عند إيداع المال لأكثر من عشر سنوات سبباً جذاباً للاستثمار في هذا الصندوق.

حسبما قال ديكسون سيركز a16z crypto مجهوداته على المشاريع ذات أهمية عملية. ولهذا السبب بالذات تنوي الشركة ترويجه بنشاط. إنها ترغب في مساعدة تطور العملات المشفرة والبلوكشين وفي نفس الوقت كسب الكثير من المال من أجل نفسها ومستثمريها.

كما ويوجد عامل إيجابي آخر ألا وهو زيادة الاهتمام بالبيتكوين. قامت المجموعة المصرفية ING بالبحث فاكتشفت أنه في الوقت الراهن يمتلك أقل من 1 من كل 10 من سكان أوروبا عملات مشفرة بصورة هذه أو تلك، وعند ذلك يخطط 16% من المستطلعين الحصول عليها في المستقبل القريب. شارك في البحث 15 ألف شخص من كافة أرجاء أوروبا. برأي المصرف تعكس نتائج البحث التغير التدريجي للعلاقة تجاه العملات المشفرة. وبفضل هذا التغير يجوز في المستقبل القريب أن يتضاعف الاهتمام بالعملات المشفرة.

من أكثر اكتشافات هذا البحث عجباً هو موافقة 15% من المستطلعين قبض رواتبهم بالبيتكوينات وعملات مشفرة أخرى رغم تقلباتها السيئة الصيت. وهكذا فإن 16% من المستطلعين يخططون لشراء الأصول المشفرة، و15% لا مانع لديهم من قبض رواتبهم بالعملات المشفرة. يسمح الاتجاه كهذا الاعتماد على تدفق لا يستهان به من المال إلى سوق العملات المشفرة في المستقبل المنظور.

آخذين بالحسبان أنه منذ سنة فقط لم يقبل معظم الناس فكرة قبض رواتبهم بالعملة المشفرة حدثت التغيرات بسرعة كبيرة. حسب التنبؤات سيتوسع الانفتاح إلى العملات الرقمية في المستقبل، وسيفرح الاتجاه كهذا كل المستثمرين في العملات المشفرة.

و Robinhood هي شركة أخرى تودع مبالغ لا بأس بها من المال في سوق العملات المشفرة. إنها تنوي تقديم محفظتها الخاصة والتجارة دون عمولة للمستهلكين عن طريق السماح بتحويل العملات المشفرة إلى المنصة من محافظ أخرى دون بيعها. وهذا سيرفع بشكل ملحوظ من راحة وجاذبية المنصة للراغبين في إيداع المال في الأصول الرقمية.

عدا ذلك تعمل Robinhood لتطوير منتجات العملات المشفرة والرفع من وظيفية محفظتها، وهذا ما سيسهل شراء العملات المشفرة في الولايات المتحدة وغيرها من بلدان العالم ويجلب استثمارات جديدة.

كما وتمثل Bitpanda بمثابة اللاعب الكبير في سوق العملات المشفرة إذ تقوم هذه الشركة بالتوسع النشط لخط منتجاتها بالعملات المشفرة. بفضل تعاون Bitpanda مع البريد النمساوي يتمكن المستهلكون من الحصول على مختلف العملات المشفرة (بما فيها البيتكوين والاثريوم) في أقسام البريد مباشرة بمساعدة القسيمات المدفوعة مسبقاً. يحصى في النمسا أكثر من 400 قسم البريد و1300 فرع لذا سترفع الخدمة كهذه سهولة منال العملات الرقمية بشكل ملحوظ وتسهل شرائها لسكان البلاد.

إمكانية هذه الفكرة كبيرة جداً وخصوصاً إذا استعارتها البلدان الأخرى وبدأت تقديم الخدمات المماثلة في أقاسمها البريدية وسائر الأماكن العامة.

سردنا هنا بعض المشاريع فقط التي تقدر على أن تؤدي إلى تدفق ملحوظ للأموال إلى سوق العملات المشفرة. أما الحائزون والمستثمرون المحتملون الذين خافوا من الانخفاض الذي وقع منذ فترة فلا بد أنهم سيلفتون انتباههم الكبير إليها.

ستطول العملات المشفرة معنا، ولو أن تقلب السوق يؤدي في بعض الأحيان إلى الدوار من السهل ملاحظة مبالغ ضخمة مودعة إلى تكنولوجيا البلوكشين والعملات المشفرة. إنها ستستمر في النمو وتوسيع الأسواق محققة الأرباح لأولئك الذين يغامرون ويودعون مدخراتهم في العملات المشفرة.

اقرأ أيضا:

Хотите узнать больше о гражданстве за инвестиции? Оставьте свой адрес, и мы пришлем вам подробный гайд

الرجاء وصف الخطأ
إغلاق
إغلاق
شكرا لتسجيلك
اضغط إعجاب لنتمكن من نشر مقالات مثيرة دون مقابل