المترو كما لم تراه من قبل
نيك فرانك
الصفحة الرئيسية طريقة الحياة, سياحة

10 صور تعكس جمال محطات القطارات الهادئة والخالية.

عمل نيك فرانك 16 سنة في مجال الإعلان. في نهاية عام 2013 فقط قرر أن يغير عمله. الآن يعمل كمصور احترافي ويتخصص في تصوير المباني والمناظر الطبيعية.

خبرة فرانك في تصميم الغرافيك وحبه للخطوط المتوازية تطورت إلى مشروع استمر عمرا كاملا وهو دراسة وتوثيق محطات القطارات الأوروبية الجميلة. فرانك من مواليد ميونخ وقد بدأ من مدينته.

حبه للمترو يتلخص بعبارة بسيطة:"المترو يوحدنا". قال فرانك في مقابلته مع Business Insider:"مهما كنت غنيا أو فقيرا، طالبا أو رجل أعمال تستخدم هذه القطارات لتصل إلى عملك أو أقربائك".

هذه أمثلة على أعمال فرانك الرائعة.

محطة كنيري أورف، لندن، انجلترا

الوقت المثالي للتصوير برأي فرانك هو الخامسة والنصف صباحا، يوم الأحد، عندما لم تكتظ المحطة بالركاب.

محطة Messe Nord / ICC برلين، ألمانيا

عندما تقوم بتصوير المحطات الفارغة تعكس بشكل أكبر فن العمارة. يقول فرانك: "الأشخاص سيصرفون انتباه الناظرعن العنصر الرئيسي في الصورة. أنا أحاول جعل صوري تعكس الأساس ليكون ما أريد أن أُريه واضحا".

محطة ت تسنترالن، ستوكهولم، السويد

يختار مواقع تصويره في أغلب الأحيان من خلال دراسات الإنترنت.

محطة Südtiroler Platz-Hauptbahnhof، فيينا، النمسا

الهدف الأخير لفرانك هو جعل عمله متناسقا ومتكاملا. صورة واحدة جميلة هذا شيء رائع، لكنه يركز على أن يكون لكل صورة دورا في السلسلة والموضوع كله.

محطة Westfriedhof، ميونخ، ألمانيا

لا يعرف دائما ما الذي يريده بالضبط لكنه يملك الرؤيا الكلية لكيفية تطور المشروع. أحيانا يجرب خمس نقاط مختلفة للتصوير قبل أن يفهم ما الذي يريده.

محطة سولنا سنتريوم، ستوكهولم، السويد

هذه الفترة من التجارب والأخطاء مهمة جدا لعمل فرانك. يعتقد أنه يجب التمتع بعقلية مفتوحة وقدرة على التأقلم وعدم الامتثال بدقة للفكرة الأولية. يقول فرانك: "أحيانا تحصلون في النهاية على شيء مخالف تماما للمخطط، لكنكم تعجبون به، أحيانا حتى أكثر من الفكرة الأولية".

محطة واترلو، لندن، انجلترا

بحسب فرانك هذا المشروع لا يزال قيد التنفيذ: " لدي العديد من المشاريع التي أعمل عليها، بعضها تجارية وبعضها الآخر لا. عندما أملك وقت فراغ ومالا زائدا أذهب لتصوير محطات المترو في المدينة".

محطة جورج براوخليه رينغ، ميونخ، ألمانيا

يعترف فرانك أن سلسلته ليست الوحيدة، يقول:" لست الوحيد من يقوم بتصوير محطات المترو. لكن إقبالي على العمل يختلف قليلا". حتى الآن كان إقباله ناجحا ويعتقد أن هذا المشروع سيستمر مدى الحياة".

محطة ماريان بلاتس، ميونخ، ألمانيا

المحطة التالية لفرانك هي كوبنهاغن. ولقد وضع عينه على أماكن مثل بيونغ يانغ، عاصمة كوريا الشمالية.

محطة خازنبرغل، ميونخ، ألمانيا

دور المصور المستقل يليق كثيرا بفرانك. يقول: " أشعر بنفسي في وضع جيد، أستطيع أن أنفذ مشاريعي وأن أقوم بما أحبه".

اقرأ أيضا:

Хотите узнать больше о гражданстве за инвестиции? Оставьте свой адрес, и мы пришлем вам подробный гайд

الرجاء وصف الخطأ
إغلاق
إغلاق
شكرا لتسجيلك
اضغط إعجاب لنتمكن من نشر مقالات مثيرة دون مقابل