14 حقيقة مثيرة عن جيف بيزوس
الصفحة الرئيسية طريقة الحياة, تاريخ النجاح

في عام 1994 ترك جيف بيزوس حين كان يبلغ من العمر 30 عاما منصب أصغر نائب رئيس شركة D.E. Shaw & Co. وقام بتأسيس أمازون. هذا العام بفضل ارتفاع سعر أسهم الشركة احتل بيزوس لفترة وجيزة مكان بيل غيتس كأغنى إنسان في العالم. إليكم 14 حقيقة غير معروفة عن جيف بيزوس.

بيزوس معروف بكونه من عشاق مسلسل "طريق النجوم".

لقد قال أن المساعد الشخصي Alexa مستوحى من هذا الفيلم الخيالي. عدا ذلك قام عام 2016 بتمثيل دور في فيلم "طريق النجوم: اللانهاية".

ظهر عام 2008 في حلقة من مسلسل سيمبسونز.

هناك كان في معسكر لأصحاب المليارات مع مارك كيوبان.

بيزوس أحد عشاق الفضاء.

كان بيزوس معجبا بحقبة استكشاف الفضاء من أيام مركبتي "ميركوري" و "أبولو" لدرجة أنه مول وشارك في بعثة لاستخراج بقايا صاروخ "أبولو".

إنه يحقق حلما طفوليا.

كان يقول في شبابه لأصدقائه ومعلميه أنه يريد أن يكون "مستثمرا فضائيا"، وبعد عشرات السنين أسس شركة Blue Origin المتخصصة بالسياحة الفضائية.

لا يستخدم المنبه.

عادة ينام بيزوس لمدة ثمانية ساعات وعلى خلاف بقية مدراء الشركات لا يتأخر في عمله.

سعى بيزوس دوما لتقريب المستقبل.

حسب كتاب "متجر الكل شيء. جيف بيزوس وعصر أمازون"، في طفولته أراد أن ينام في سرير جيد، لذلك تسلح بمفك براغي وقام بتفكيك سريره.

بيزوس كان يدرس منافسيه.

14 حقيقة مثيرة عن جيف بيزوس
Michael Gordon / Shutterstock.com

حين بدأ بيزوس بإطلاق أمازون، كان حين يخرج لاستراحة من كراجه يذهب إلى متجر Barnes & Noble المحلي.

فكرة التبني قريبة لبيزوس.

تبناه في طفولته ميغيل بيزوس، أما الآن في عائلة بيزوس أربعة أطفال: ثلاثة صبيان وفتاة من الصين.

كان بيزوس يقضي طفولته في مزرعة جده في تكساس.

هناك كان يمارس أعمالا عجيبة، مثلا كان يقوم بإصلاح الطواحين الهوائية. في خمسينات القرن الماضي كان جده يعمل بتقنيات الفضاء في وكالة DARPA، كما كان رئيس لجنة الطاقة الذرية في ألباكركي.

لا يخشى بيزوس الأعمال الصغيرة.

حين كان شابا تسنى له العمل في ماكدونالدز وتأسيس معسكر صيفي لمدرسة ابتدائية سماه "كلية الأحلام".

يحب بيزوس الغراند كانيون.

في طريقه إلى سياتل استعدادا لإطلاق Amazon، خطط بيزوس للتوقف في الغراند كانيون.

حسب معلومات Wired، كانت لدى بيزوس الشاب معايير عالية جدا.

كان بيزوس يقول، أن الفتاة التي هو مستعد لمواعدتها "يجب أن تكون قادرة على إخراجه من سجن في دولة من العالم الثالث".

رئيس أمازون المستقبلي ولد في ألباكركي، أما تعليمه فأتمه في مدينة برينستون حيث درس المعلوماتية والإلكترونيات.

لاحقاً في عام 2011 تبرع للجامعة بـ15 مليون دولار من أجل تأسيس مركز لدراسة الأمراض العصبية.

بيزوس يعشق القراءة.

روايته المفضلة - "بقية اليوم" لكادزو إيسيغورو.

اقرأ أيضا:

Хотите узнать больше о гражданстве за инвестиции? Оставьте свой адрес, и мы пришлем вам подробный гайд

الرجاء وصف الخطأ
إغلاق
إغلاق
شكرا لتسجيلك
اضغط إعجاب لنتمكن من نشر مقالات مثيرة دون مقابل