وسائل كيف تصبح أكثر فائدة من الروبوتات
AP Photo/Andy Wong
الصفحة الرئيسية طريقة الحياة, الذكاء الصنعي, النمو_الشخصي

هل أبدأ من الخبر السيء أم الجيد؟ الخبر السيء هو أن الروبوتات ستسلب عملنا عن قريب. بل أكثر من ذلك، ستسلب الرزق ليس من العمال في المصانع فحسب، إذ أن ذلك قد حدث في الواقع، بل منا جميعنا. حذر مدير بنك إنكلترا مارك كارني في السنة الماضية أن التكنولوجيا [التقانات] الحديثة "ستقضي دون رحمة" على الوظائف المنتمية تقليدياً للطبقة الوسطى من السكان.

يوافقه في هذا أكثرية الخبراء بمن فيهم آليك روس مساعد هيلاري كلينتون السابق. وهو في الوقت الراهن يشاور الشركات والمستثمرين والحكومات المختلفة في مسائل التكنولوجيا والابتكارات. وقد نشر روس مؤخراً كتاباً بعنوان "صناعات المستقبل" الذي حصل على تقدير عالٍ من النقاد. ولديه خبر رائع:

"لا أظن أنه حان وقت الاستسلام، إذ أن تطور العلم والمعدات لا يحمل معه تهديداً فحسب بل يفتح آفاقاً واسعة".

ولكن علينا كلنا أن نتغير. وكما نوه روس:

"سيحدث في المستقبل أحد الأمرين في وظائفنا: إما نحن سنملي على الآلة ماذا عليها أن تفعل أو ستملي هي ذلك علينا".

ويقدم ثمة نصائح لمن هو غير جاهز أن يعمل بأمر الروبوتات.

1) تعلموا باستمرار

يعتقد روس أن هذا التغير هو الأهم. فأنتم مخطئون عندما تظنون أن التعليم يتوقف في اليوم الذي تحصلون فيه على الشهادة. في السابق كانت تكفي المعلومات التي حصلنا عليها في الجامعة لمدة 30 عاماً. والآن تغير كل شيء. علينا التعلم باستمرار وتدريب عقولنا لأن معدلات تنمية التكنولوجيا قد ارتفعت بشكل شديد.

2) تعلموا البرمجة

ليس الحديث هنا عن الحرفة بل عن فهم أصول المستقبل. اليوم من الطبيعي العمل مع الجداول الإلكترونية والبرمجيات المكتبية. فانظروا إلى لغات البرمجة كنمط من محو الأمية للمستقبل.

3) سافروا

حاولوا أن تزوروا أكثر ما أمكن من الدول بعد إنهاء الدراسة وفي بداية النمو الوظيفي. ينصح روس بإيلاء الاهتمام للمناطق النامية إذ أن مكان العمل لا تقل أهميته عن أهمية المهنة. سينمو اقتصاد بعض الدول في المستقبل ويمكنكم أن تصبحوا جزءاً من هذه العملية.

4) تطوروا في مجالات عديدة

المعارف في مجال العلوم والتكنولوجيا شيء هام جداً ولكن من الضروري دمج هذه المعارف مع المهارات الاجتماعية بدءاً من القدرة على التواصل والذكاء العاطفي وانتهاءً بفهم مبادئ علمي النفس والاقتصاد. يضرب روس مثال مارك زوكربرغ:

"يعتقد أن Facebook هو مصطنع مبرمج ماهر، ولكن تعتمد هذه الشبكة الاجتماعية على فهمه لعلم النفس السلوكي".

5) افتحوا آفاقاً جديدة

يتحدث روس في كتابه عن القطاعات ذات الأهمية في السنوات العشرين المقبلة. إنها الروبوتات والذكاء الاصطناعي وتسويق علم الجينوم وتخزين أحجام ضخمة من البيانات ومعالجتها، والأمن السيبراني وتدوين المال والثقة. ومع ذلك، التقدم ممكن في مجالات لا نتوقعها. ينوه روس:

"الآن هو الوقت المناسب لدراسة علم النفس أو طب النفس، إذ أنه في الوقت الحاضر تبدل الصفات البشرية بالرموز الكمبيوترية. وأظن أن شيئاً ما بداخلنا يتمرد ضد هذه العملية. وسيحتاج الكثير من الناس إلى المساعدة للتعامل مع التغييرات فيزداد الطلب على علماء وأطباء النفس مع إدراك فائدتهم. إلا أنني لا يمكن أن أتصور روبوتات في دور علماء النفس إذ من سيعجبه التحدث مع آلة تحاول أن "تشخص" مرضه".

6) تعلموا لغة جديدة

ستظهر بعد 10–15 سنة سماعات الرأس تستطيع ترجمة 100 لغة. وفي نفس الوقت سيثرى من باستطاعته التعامل على حدود الأسواق. كما يؤكد روس أن هناك فرق كبير بين الترجمة والتواصل:

"قد شاركت في لقاءات دبلوماسية وعملية بمشاركة مترجمين رائعين. ولكن معرفة لغة أجنبية يساعد على تحقيق إنجازات واقعية. فسيحتفظ التواصل على أهميته في المستقبل بينما لن تكون هناك حاجة إلى مترجمين بعد حين.

7) لا تصبحوا عباد الخوارزمية

من إحدى تناقضات المستقبل أن الصفات البشرية ستزداد أهمية في عالم الكمبيوتر. ستدخل الآلات في كل مجالات حياتنا فتكتسب الشخصية أهمية كبيرة. وستصبح الشخصيات التي يمكنها الصمود في وجه الكمبيوترات من الزعماء في المستقبل. وسيكتسب الإبداع أهمية خاصة:

"كلما خاضت حياتنا في الأصفار والواحدات زاد الطلب على موهبات الرسامين والممثلين والموسيقيين".

8) لا تنذعروا!

وكما يتفكر روس راسماً أوجه التشابه مع الخيال العلمي:

"وجهة نظري إلى التكنولوجيا والمستقبل متفائلة ولكنها ليست بالفاضلية. هل سيكون المستقبل كما في Mad Max؟ أو كما في Star Trek؟ لا هذا ولا ذاك في الغالب، فالواقعية هي دوماً في الوسط".

اقرأ أيضا:

Хотите узнать больше о гражданстве за инвестиции? Оставьте свой адрес, и мы пришлем вам подробный гайд

الرجاء وصف الخطأ
إغلاق
إغلاق
شكرا لتسجيلك
اضغط إعجاب لنتمكن من نشر مقالات مثيرة دون مقابل