الصفحة الرئيسية طريقة الحياة

كيف يبدو القصر البالغ من العمر 187 سنة على ضفة سان جيان كاب فيرات، الذي عرض للبيع منذ فترة قصيرة.

لقد أحب أصحاب الملايين غرب فرنسا منذ القرن الماضي. قام أرباب الصناعة، الأمراء، وأصحاب المصارف ببناء قصور لهم على ضفة البحر المتوسط، وعندما غادرهم الحظ، مثلما غادر الأرستقراطيين الروس في عام 1917، والأميركيين بعد انهيار سوق الأوراق المالية في عام 1929، والكثير من ممثلي الطبقات العليا في أوروبا بعد الحرب العالمية الثانية - فسحوا أماكنهم للأغنياء من الجيل القادم.

وفي يومنا هذا، يأمل أصحاب فيلا Les Cèdres - البالغة من العمر 187 سنة، ذو أربعة عشر غرفة نوم، ومساحة 1670 متر مربع ومساحة محيطة تبلغ 14 هكتار، أن يعثروا لمنزلهم على مالك جديد في وقت قريب.

وقيّم مصنّع المشروبات الكحولية الايطالي، Davide Campari-Milano SpA، الذي يمتلك الفيلا، ملكه هذا بـ350 مليون يورو، معتقداً أن قيمتها التاريخية، وواجهتها الفاخرة، وموقعها في منطقة فاخرة على ضفة سان جيان كاب فيرات ستسمح له بإجراء أغلى صفقة عقارات في التاريخ.

تعمرت Les Cèdres في عام 1830، وفي عام 1850 قام محافظ فيلفرانش-سور-مير بشرائها، حيث زرع فيها الزيتون (شجر الزيتون هذا موجود في الفيلا حتى الآن، يبلغ عمره أكثر من 300 سنة). في عام 1904 قام ورثة المحافظ ببيعها لملك البلجيك ليوبولد الثاني، الذي جنى ثروته عن طريق استخراج المعادن وصناعة المطاط في دولة كونغو الحرة (جمهورية كونغو الديموقراطية في الوقت الحالي). ووسع ليوبولد الثاني مساحة الحديقة، والتي تحيط بالمنزل حتى يومنا هذا.

فيلا Les Cèdres: أغلى فيلا في العالم
في الخارج، لوّن القصر بلون رمادي-وردي، وهو سمة لنمط مملكة سردينيا، التي كانت تمتلك بلدية سان جيان كاب فيرات قبل عام 1860. وتظهر من التراس، الواقع على سطح المنزل، إطلالة على فيلفرانش سور مير، و على الجسر قرب مدينة إزي من العصور الوسطى، وإذا نظرنا إلى الشرق، نرى جبال الألب التي تفصل بين فرنسا وإيطاليا.


هناك طريق معرج طويل يسلك من بوابة القصر إلى المنزل، زرعت على جوانبه أشجار النخيل والأرز. وأمام المدخل، هناك تمثال من البرونز لأثينا. وفي الداخل، بقي المنزل كما كان عليه في ازدهار الحقبة الجميلة - منحطاً، مع نوطة هبوط خفيفة: غرف ضيوف فاخرة، ثريات، أبواب زجاجية منزلقة، و صور لشخصيات من العصر التاسع العشر في إطارات منقوشة تمتد من السقف إلى الأرض.

وفي مكتبة مكسية بالخشب، هناك 3 الاف كتاب في علم النبات والعلوم الطبيعية، ومن بينها القانون النباتي من العام 1640 الذي يبلغ سعره عدة مئات آلاف يورو (فراش البيت أيضا معروض للبيع).

في عام 1924, بعد مرور 15 عاما على وفاة الملك ليوبولد، قامت عائلة مارنييه-لابوستول، المعروفة بصناعة ليكيور النارنج Grand Marnier بشراء القصر.

خلال 80 سنة قامت هذه العائلة بزراعة النباتات الغريبة. وفقا لمزارعهم الأكبر مارك تيسييه، الذي يدعو للحفاظ على المظهر التاريخي للفيلا، هذه الجنائن بالتحديد التي زرعت عائلة مارنييه-لابوستول فيها النارنج، ذلك البرتقال المر، الذي يعطي Grand Marnier طعمها الفريد.

وبقيت Les Cèdres في ملك عائلة مارنييه-لابوستول حتى عام 2016، عندما اشترت Campari شركة Société des Produits Marnier Lapostolle، التي تملك Grand Marnier. وعندما أصبحت كامباري مالكاً لقصر، قد يبلغ سعره ال 20 % من إيرادات الشركة الإجمالية لعام 2016، اتخذ قرار بعرض العقار للبيع عبر مكتب عقاري Savills.

فيلا Les Cèdres: أغلى فيلا في العالم
إطلالة على جبال الألب


كانت وسائل الإعلام المحلية، قد أفادت أن سعر المبيع يبلغ مليار يورو. لكن، وفقا لفابيو دي فيدي، المدير السابق لكامباري، الذي أصبح مديرا ل SPML بعد اندماج الشركتين، ذلك "سخافة وحماقة".

على كل حال، السعر الحالي أيضا يبدو أعلى مما يجب أن يكون عليه: يتركب ذلك السعر من سعر الأرض وحجم المنزل ومكانه. يقول وكلاء العقارات أن منطقة سان جيان كاب فيرات أكثر منطقة هيبة في الريفييرا الفرنسية. في الفيلات المجاورة يسكن أحد مؤسسي مايكروسوفت بول آلن، والملحن أندرو- لويد ويبر.

ويدخل في مجلس التنسيق، المعني ببيع العقار، خمسة أعضاء عائلة مارنييه، وأيضا دي فيدي، الذي يمثل شركة كامباري وليس له حق القرار الأخير.

حتى الآن، مسألة المشتري تبقى مفتوحة. والآن ينغمس سكان Les Cèdres في الذكريات: يسرد تيسييه قصة عن ستيفان مارنييه-لابوستول، أحد أعضاء مجلس التنسيق، كيف كان يلعب مع ابنتيه آكسل ولورا. سبحت ابنتيه في بركة ماء اصطناعية كبيرة. حتى في أكبر صفقة عقارات في الدنيا يبقى هناك مكان للعاطفية.

فيلا Les Cèdres: أغلى فيلا في العالم
غرفة الضيوف، الواقعة في الطابق الأول، تذكر بأهل المنزل السابقين، وخاصة، ليوبولد الثاني. حيث يوجد هناك مونوغرام له، بألوان السماوي والذهبي، على أحد الجدران المغطاة بالحرير. وهنا أيضا صور لحبيبته السيئة السمعة بلانش ديلاكروا، مغنية الكاباريه السابقة.من بين المستوقدات الكبيرة، المصنوعة من الرخام والخشب، هناك مستوقد حجري ضخم. فوقه حرفان M و L، أول أحرف من مارنييه-لابوستول. وخلف غرفة الضيوف هناك غرفة طعام لا تقل فخامة.


فيلا Les Cèdres: أغلى فيلا في العالم
غرفة النوم في الطابق الثاني. سيغير المالك الجديد ديكورات المنزل كلها على الأغلب، لكن قيمة المنزل الرئيسية ليست في الديكور. ويقول دي فيدي: "إنه منزل فريد، لكنه ليس مشهور جدا، لأنه لا يمكن للمرء أن يراه من أي طريق قريب، ومن الخارج لا يمكنك أن تدرك مدى جماله ومساحة الأراضي، التي يقع عليها". ويقول المدير العام لكامباري أن قصور بهذا المستوى تعرض للبيع لا أكثر من مرتين في كل عشر سنوات.


فيلا Les Cèdres: أغلى فيلا في العالم
وتنمو على ال 14 هكتار من الأرض 14 ألف نبتة. وفقا للمزارع الأكبر تيسييه، ثلثها تنمو في الحديقة، والباقي تزرع في 25 بيت زجاجي.


فيلا Les Cèdres: أغلى فيلا في العالم
تراث الحقبة الجميلة - غرفة ضيوف رائعة.


فيلا Les Cèdres: أغلى فيلا في العالم
في المكتبة، المكسية بالخشب، هناك 3 الاف كتاب في علم النبات والعلوم الطبيعية


فيلا Les Cèdres: أغلى فيلا في العالم
تعتبر حديقة النباتات Les Cèdres إحدى أفضل عشر حدائق في العالم. لكنها، على عكس غيرها، ليست ملكاً لمدينة أو جامعة، بل هي ملك خاص.


فيلا Les Cèdres: أغلى فيلا في العالم
بركة الماء الاصطناعية


Хотите узнать больше о гражданстве за инвестиции? Оставьте свой адрес, и мы пришлем вам подробный гайд

الرجاء وصف الخطأ
إغلاق
إغلاق
شكرا لتسجيلك
اضغط إعجاب لنتمكن من نشر مقالات مثيرة دون مقابل