عملة إلكترونية بمليار
الصفحة الرئيسية التقنيات, العملات المشفرة

تم استثمار مليار دولار في الشركات التي لها علاقة بالبيتكوين. ما يعني هذا وما هي أهميته؟

القليل من يفهمون التكنولوجيا التي يعتمد عليها البيتكوين وعلى الرغم من ذلك هذه العملة الإلكترونية على وشك الانتشار الواسع.

تستثمر العديد من الشركات المعروفة مثل American Express ‪(NYSE: AXP)‬، Bain Capital، Deloitte، Goldman Sachs ‪(NYSE: GS)‬ ،MasterCard ‪(NYSE: MA)‬، New York Life Insurance Company و New York Stock Exchange في المؤسسات التس تعتمد أعمالها على العملة الإلكترونية.

تم استثمار قرابة المليار دولار في الشركات الناشئة التي لها علاقة بالبيتكوين. البنوك لا تشتري العملة وإنما تستثمر في التكنولوجيا التي تقف خلف البيتكوين. هذه التكنولوجيا تستطيع أن تغير نظام التحويلات المالية بأكمله ونظام التجارة بالأسهم ودفع الرواتب وإلى آخره.

شبكة البتكوين تعتمد على نظام blockchain، وهو نظام تشغيل الذي يسمح بالقيام بجميع معاملات البيتكوين بأمان في العالم أجمع وهو يُهم جدا البنوك وشركات التكنولوجيا.

بالمختصر هذا النظام هو طريقة تسجيل مثالية. هناك نسخة من التسجيل في كل جهاز مشارك في شبكة البيتكوين. كل عدة دقائق يضاف قسم جديد من العمليات وبطريقة لا تسمح بمحو قسم التسجيل السابق. هذه خطة فعالة جدا لمقاومة محاولات الخداع.

الآن يتم معالجة التحويلات بشكل مختلف، إنها تعالج بشكل مركزي. إذا استطاع أحد اختراق النظام البنكي فبإمكانه تغيير التسجيلات. عند استخدام blockchain تسجيل التحويل يخزن على أجهزة عديدة ما يمنع أي تغييرات، إذ أنها تصبح واضحة بشكل فوري.

هذا النظام يمكن أن يستخدم في العديد من الأمور، على سبيل المثال تخطط ناسداك لبناء نظام أكثر أمانا وإنتاجية للمتاجرة بالأسهم. شركة DocuSign التي تتخصص في العقود الإلكترونية عرضت مؤخرا بالاشتراك مع فيزا، مشروعا سيسمح بتطوير نظام أجرة السيارات، على وجه الخصوص، عدد الوثائق اللازمة.

الأسبوع القادم ستقدم Microsoft ‪(NASDAQ: MSFT)‬ مشروع "العقود الذكية" على أساس نظام blockchain. ستكون شريكتها في هذا شركة Ethereum التي تمتلك مشروع blockchain لا علاقة له بالبيتكوين لكنه يستخدم ذات التكنولوجيا. تخطط مايكروسوفت لاستخدام هذا النظام في تكنولوجيتها السحابية Azure.

الموضة على blockchain بلغت مستوى تصمم فيه الشركات أنظمة مماثلة لحاجاتها الداخلية. الشركة الكاليفورنية الناشئة BlockCypher تقوم بتصميم مشاريع كهذه حسب الطلب.

يمكن الإشارة إلى Chain من بين الشركات الرائدة في هذا المجال، إذ أنها تساعد الشركات الأخرى على الاستفادة من هذه التكنولوجيا. حصلت هذه الشركة الناشئة هذا العام على 30 مليون دولار للاستثمار من شركات كـ Capital Oneو Citi Venturesو Visa وأخرى.

حجم هذه الظاهرة اتضح الأسبوع الماضي عندما قامت Capital One بإجراء مسح تبين بنتيجته أن كل خامس مشارك في المؤتمر المالي الأكبر في العالم Money2020 يعتقد أن تكنولوجيا البيتكوين خلال السنوات القادمة ستؤثر بشكل ملحوظ على سوف الخدمات المالية.

ما الذي يكمن وراء هذه الموجة من الاستثمار؟ السبب هو أن الشركات الكبيرة والبنوك أقبلت على بدأت الانتقال إلى الاستخدام العملي لهذه التكنولوجيا.

طبعا لدى البيتكوين خصائص يخاف منها البعض، فهي عملة إلكترونية بالكامل التي لا يمتلكها بلد محدد. لم يتم الاعتراف بها كوسيلة للدفع من قبل ولو حكومة واحدة، بالنهاية هي ولدت في الإنترنت وصاحبها غير معروف حتى الآن.

لكن هذه التكنولوجيا ابتعدت عن مشجعي الحرية المالية وكارهي البنوك المركزية ودخلت العالم من أوسع أبوابه.

الآن جاء دور المستثمرين. تم الإعلان الأسبوع الماضي عن تشكيل شركة Digital Currency Group التي تؤكد أنها تملك "أكبر حافظة استثمارية للشركات الناشئة في مراحلها الأولى في مجال العملات الإلكترونية وتكنولوجيا blockchain". يرأس الشركة باري سيلبيرت الذي يتخصص في تشكيل أسواق في مجالات تصعب فيها التجارة. قامت Bain Capitalو MasterCard وشركات أخرى بالاستثمار.

حسب تقديرات بعض شركات رأس المال استثمارات سيلبيرت رفعت المبلغ الكلي للاستثمارات في البيتكوين حتى مليار دولار.

يقول ويل أوبرايان، المستشار الأكبر في شركة رأس المال Blockchain Capital:

" هذا يدل على اعتراف الجميع بالدور الهام الذي تلعبه blockchain في التكنولوجيا المالية الجديدة. آلت الأيام التي كان يُنظر فيها إلى البيتكوين على أساس أنها هرم مالي إلى النسيان".

سعر البيتكوين الذي كان يباع العام الماضي بـ1151$ والآن بـ328$ لم يعد مهمة. ستستمر التكنولوجيا في الوجود.

اقرأ أيضا:

Хотите узнать больше о гражданстве за инвестиции? Оставьте свой адрес, и мы пришлем вам подробный гайд

الرجاء وصف الخطأ
إغلاق
إغلاق
شكرا لتسجيلك
اضغط إعجاب لنتمكن من نشر مقالات مثيرة دون مقابل