كيف ستحدث Samsung ثورة في عالم السيارات
الصفحة الرئيسية التقنيات

بشرائها Harman International تأمل Samsung أن تدخل عالم تكنولوجيا السيارات.

تضررت Samsung ‪(KRX: 005930)‬ من المشاكل المتعلقة بالهاتف الذكي Galaxy Note 7. وردت الشركة عليها بتوسيع مصالحها. أُعلن اليوم عن شراء شركةHarman International ‪(NYSE: Harman International Industries [HAR])‬ بـ8 مليارات دولار. تعمل الشركة على إنتاج تكنولوجيا لقطاع السيارات. هذا يعني أن Samsung راهنت وبشكل كبير على السيارات "الذكية".

السيارات المتصلة بالإنترنت هي أخر أحدث اتجاه الآن في قطاع السيارات. بينما كانت الهواتف الذكية تشهد ثورة، بقي قطاع السيارات على حاله ومنغلقا على نفسه. قارن الأجهزة الحديثة بالسيارات. الساعة تنقل إلى الهاتف عدد الخطوات التي قمت بها خلال اليوم. حاول أن تحصل على معلومات كهذه من سيارتك.

يتطور القطاع بنشاط الآن لكي يواكب الوقت. وتسعى الشركات التكنولوجية كـSamsung و Apple‪ (NASDAQ: Apple [AAPL])‬ أن تشغل مركزا لنفسها. عرضت Apple منذ ثلاث سنوات وعلى جمهور واسع منصة المستخدم CarPlay. تسمح هذه المنصة وبشكل نظري أن تنسخ شاشة الهاتف الذكي إلى شاشة القيادة في السيارة.

لكن المنصة لم تكسب شعبية. والمذنب في ذلك هي شركات السيارات جزئيا التي تستغرق الكثير من الوقت لتصميم نماذج جديدة. لدى Apple سجل كبير من الشركاء، لكن CarPlay لن تبدأ الظهور إلا في نماذج عام 2017. تخيل لو أن ظهور iPhone جديد كان يحتاج إلى 3 سنوات.

لهذا لم يكن شراء Harman حدثا مهما. تتحكم Samsung بشركة تشارك في نظام قطاع السيارات. تعرف Harman بأجهزتها الصوتية، كما أنها تنتج حلولا للتواصل، وهي عقد اتصالات تورد معلومات عن عمل السيارة إلى العالم الخارجي. على سبيل المثال تواصل خدمات الإنقاذ أو تقارير عن السير في الوقت الحالي.

حسب Harman أجهزتها مدمجة في 30 مليون سيارة حتى الآن. هدف Samsung هو دمج هذه الحلول مع هواتفها الذكية Galaxy. الهدف النهائي هو جعل المعلومات متبادلة بالجهتين، من السيارة إلى الهاتف وبالعكس.

حتى الآن تعمل Apple بشكل متقطع. هناك معلومات عن أن الشركة مهتمة بـMcLaren وهي شركة سيارات كبيرة، بالإضافة إلى CarPlay. لكن هذا يبقى حديثا فقط، كما أن Apple أجلت مؤخرا خططتها الكبيرة حول إنتاج سيارتها الخاصة.

سيكون من العقلاني لـApple و Samsung أن تتركا الإنتاج لشركات السيارات، لكن خبرتهما ضرورية عند تصميم وإنتاج أنظمة التواصل والتحكم. السيارات الحديثة تشبه إلى حد كبير الهواتف منذ عقد من الزمن، إذ أنها تقوم بوظائفها بشكل جيد، لكنها لا تستخدم إلا نسبة صغيرة من إمكاناتها.

Хотите узнать больше о гражданстве за инвестиции? Оставьте свой адрес, и мы пришлем вам подробный гайд

الرجاء وصف الخطأ
إغلاق
إغلاق
شكرا لتسجيلك
اضغط إعجاب لنتمكن من نشر مقالات مثيرة دون مقابل